المتابعون

الاثنين، 13 يونيو، 2011

الاتحاد المصري لكرة القدم يخاطب الفيفا لحل أزمة قيد "ميدو" لاعب الزمالك

الاتحاد المصري لكرة القدم يخاطب الفيفا لحل أزمة قيد "ميدو" لاعب الزمالك
الاتحاد المصري لكرة القدم يخاطب الفيفا لحل أزمة قيد "ميدو" لاعب الزمالك


أحمد حسام "ميدو"
©أ ش أ
القاهرة/أ ش أ/أرسل الاتحاد المصرى لكرة القدم فاكسا رسميا إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يطلب فيه السماح بقيد أحمد حسام "ميدو" لاعب الفريق الأول بنادي الزمالك لاسيما بعد أن تقدم الزمالك بصورة من حكم المحكمة الرياضية يفيد بأحقية مشاركة ميدو إلا أن لجنة شئون اللاعبين لم تتلق أي رد من الفيفا.

وأكد عزمي مجاهد مدير إدارة الاعلام باتحاد الكرة أن الاتحاد يساند الزمالك في تلك الأزمة وأن لجنة شئون اللاعبين لم تكن طرفا لأن المكاتبات والمستندات لابد أن تكون من خلال النظام المتعامل به وأن الاتحاد تضامن مع الزمالك لتفعيل مشاركة اللاعب مطالبا الفيفا بسرعة الرد.

كان الدكتور أشرف صبحي رئيس قطاع التسويق والعلاقات العامة بنادي الزمالك قد عقد اجتماعا أمس الأحد بمقر الجبلاية مع إيهاب صالح المدير التنفيذي لاتحاد الكرة للاشراف على كافة الخطاب الذي تم إرساله إلى الفيفا حتى لا يحدث أي خلط في المعلومات التي تم إرسالها.

وأكد الدكتور أشرف صبحي رئيس قطاع التسويق والعلاقات العامة بنادي الزمالك في تصريح لموقع نادي الزمالك الرسمي أنه يتابع كافة الخطوات والإجراءات بدقة شديدة لكي يحصل النادى على البطاقة الدولية لميدو في أسرع وقت ممكن حتى يلحق نجم مصر والزمالك بمباريات الفريق المتبقية في الدوري وأولها مباراة طلائع الجيش الإثنين المقبل في الأسبوع ال 25.

من جهة آخرى ناشد عزمي مجاهد جماهير الكرة المصرية والمهتمين والمتابعين بمساندة منتخباتنا الوطنية التي تمر بمرحلة هامة تحتاج لتكاتف الجميع حيث يستعد منتخب الشباب لخوض منافسات بطولة العالم الشهر المقبل في كولومبيا وكذلك المنتخب الأولمبي الذي سيخوض مباراة مهمة يوم السبت المقبل أمام نظيره السوداني في مشوار التأهل لأولمبياد لندن التي لم يصل إليها منتخبنا منذ عام 1992 ولا ننسى أن المنتخبين هما أمل الكرة المصرية في المرحلة المقبلة خاصة وأن منتخبنا الأول يحتاج لإحلال وتجديد من العناصر الواعدة من الشباب المتواجد في صفوف المنتخبين.

واختتم مجاهد تصريحه بأن الاختلاف في وجهات النظر لا يمكن أن يغير من أهدافنا الوطنية ومشاعرنا تجاه بلدنا والعمل على دفع عجلة الكرة المصرية من جديد.