المتابعون

الاثنين، 13 يونيو، 2011

بالصور..البابا يعود للقاهرة ويدخل الكاتدرائية من الباب الخلفي وغضب بالكنيسة لعدم رؤيته

بالصور..البابا يعود للقاهرة ويدخل الكاتدرائية من الباب الخلفي وغضب بالكنيسة لعدم رؤيته
تصوير: صلاح سعيد وبيترو
وصل البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم الاثنين إلى المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، بعد رحلة علاجية استغرقت 3 أسابيع بمستشفى كليفلاند كلينك بولاية أوهايو الأمريكية.

دخل البابا إلى المقر البابوي في ظل غياب تام لاحتفالات استقباله التي كانت تتم في الماضي بسبب دخوله من الباب الخلفي للكاتدرائية وسط حراسة أمنية مشددة مما أصاب الحضور بخيبة أمل لعدم رؤيتهم البابا أثناء دخوله المقر، وأحدث ذلك حالة غضب بين الأساقفة والكهنة الذين حضروا منذ الصباح الباكر للسلام عليه ونيل البركات.

شهد المقر البابوي تجمهر وتدافع الناس إلى باب المقر لرؤية البابا، وصلت للاشتباك بالأيدي، كذلك أصيب شباب الكشافة بالاحباط وعبروا عن مضايقتهم قائلين " نقف منذ الساعة 6 صباحاً، ولم نر البابا عند وصوله".

وقال القمص سرجيوس سرجيوس وكيل البطريركية إن البابا بصحة جيدة واعذروا له دخوله من الباب الخلفي، فقد قضى أكثر من 7 ساعات سفر ولم يستطع لقاء الشعب كما كان يحدث سابقاً.

وأضاف أنه لو ألتقى هذه الجموع من الناس "هيفطس" بينما أكد القمص بطرس جيد ابن شقيق البابا أن كل التقارير الطبية أثبتت أن البابا بخير وأنه يستطيع ممارسة حياته الطبيعية بكل حرية.

وكشفت مصادر مطلعة داخل المقر البابوي أن البابا سوف يخضع لبرنامج علاجي صارم يشرف عليه طبيبه الخاص ماهر أسعد خلال الفترة القادمة وأنه ربما يعاود السفر إلى امريكا إذا استدعت حالته ذلك.